اعتراف بالصوت والصورة ببراءة متهم يقبع وراء القضبان بالراشيدية

2019-11-16T13:17:46+01:00
2019-11-16T13:17:48+01:00
غير محدد
16 نوفمبر 2019
اعتراف بالصوت والصورة ببراءة متهم يقبع وراء القضبان بالراشيدية
رابط مختصر

ميدلت بريس – متابعة


اعترفت عاملة جنس بالمكان المسمى جاج اغرم ببومية سابقا ،، المنحدرة من الحاجب بالصوت والصورة بفيديو منشور بموقع ماروك ميديا 24 بأن المسمى (يوسف اهميمو) الملقب بولد مناط برىء من المنسوب اليه.
وأكدت المتحدثة أن تهمة الاغتصاب التي توبع من أجلها المعتقل كانت مطبوخة ومفبركة وشاركت فيها بيدها بايعاز من اشخاص وصفتهم بالعصابة وذكرتهم بالاسماء.
وكشفت المتحدثة عن أسرار وغرائب تقع بوكر الدعارة المسمى جاج اغرم.مطالبة من السلطات بمعاينة المكان واعادة فتح تحقيق في الملف المعروض على محكمة الجنايات بالرشيدية ،مقرة بان وخز الضمير هو الذي دفعها الى التراجع عن شهادتها السابقة والتي كانت وراء اعتقال المتهم والزج به وراء القضبان.
وأعترفت أن المتهم كان معروف بمعاقرة الخمر وكان يقصد وكر الدعارة المسمى جاج اغرم ولكنه لم يقم باغتصاب المشتكية مبينة أن عملية الاغتصاب من الدبر شاركت فيها بنفسها لتتمكن المشتكية من حيازة شهادة طبية لتكون التهمة كاملة الاركان. وتابعت المتحدثة بان صحوة ضميرها دفعت باشخاص الى الانتقام منها بالضرب واستفاد المعتدي عليها من الإفراج بكفالة والمتابعة في حالة سراح. المصدر والفيديو بالربط التاليhttps://www.maroc24media.com/archives/3527

error: Content is protected !!