#السمسرة_السياسية_للمصباحي#

2020-10-21T16:31:27+01:00
2020-10-21T16:31:31+01:00
كتاب واراء
21 أكتوبر 2020
#السمسرة_السياسية_للمصباحي#
رابط مختصر

ميدلت بريس.نت- يوسف اقسو

يبدو ان رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت لم يجد ما يبرر به اخطاءه التدبيرية سوى حائطه الفيسبوكي، حيث عمد منذ نهاية أشغال الدورة الأخيرة إلى توجيه سهام النقد إلى مؤسسة “المعارضة” عبر وصفها باوصاف لا اخلاقية وفي تناف تام مع ما تتطلبه اللحظة من ضوح وتماسك في بناء الراي العام الجهوي.فقد عمد في احدى مقالاته الى وصف المعارضة بالسلوك العدواني ضد مصالح ساكنة الجهة، مع نشر سلسلة من المعطيات المتعلقة بنقط جدول أعمال الدورة، كان قد حرم منها اعضاء هذه المعارضة في وقت سابق بغية تمكينهم من المساهمة الإيجابية في انجاح عمل المجلس. وهذا بطبيعة الحال جزء من الممارسات التي لم تعد تستقيم والوضع المتقدم للوحدات الترابية.ان ما يحاول تسويقه اصدقاؤنا في العدالة والتنمية رفقة بعض المدونين، كشفت خيوطه قبيل انعقاد الدورة الاخيرة، عبر محاولة توريط مؤسسة المعارضة في مسألة عدم التصويت على مقررات مغشوشة قانونيا واخلاقيا، وممارسة سمسرة سياسية لدى بعض الجمعيات الرياضية وبعض التعاونيات، التي لا يتوفر المجلس الى حدود اللحظة على اي مشروع لتطوير هاته الميادين، ناهيك عن استعراض ارقام ومشاريع غير مفكر فيها، لا لشيء الا من اجل احتمال كسب اصوات إنتخابية مستقبلا.لذلك اؤكد للجهات المؤيدة لاطروحة رئيس مجلس الجهة، ان ممارسة اساليب الضبابية وتغليط الساكنة لم تعد سبيلا انسب لبناء مشروع ترابي وتنموي ناجع، ياخذ بعين الاعتبار منسوب الطلب الاجتماعي المتزايد بحدة، خاصة واننا في خضم لحظة وطنية جد متميزة، يطبعها احتدام التداول العمومي على حسم البدائل الممكنة للنموذج التنموي الذي اعطى جلالة الملك انطلاقته، ناهيك عن المجهود الذي تقوده الدولة للتعافي من تداعيات فيروس كوفيد_19 وانعاش القطاعات المتضررة.

error: Content is protected !!