المعارضة بجهة درعة تافيلالت تفرغ جعبتها ،وتهم كثيرة تلاحق الشوباني .

2020-01-25T16:55:19+01:00
2020-01-25T16:55:21+01:00
غير محدد
25 يناير 2020
المعارضة بجهة درعة تافيلالت تفرغ جعبتها ،وتهم كثيرة تلاحق الشوباني .
رابط مختصر

ميدلت بريس .نت – محمد بوبيزة

نشرت مجموعة 24 بمجلس جهة درعة – تافيلالت التي سميت بمجموعة – تصحيح المسار- غسيل المجلس الجهوي الذي بدا للجميع أنه غسيل بروائح كريهة أثار اشمئزاز كل المتتبعين والغيورين .
واستهدف اغلب الاعضاء المتدخلين في الندوة الصحفية التي اقيمت بقاعة فلسطين بالرشيدية شخصية الرئيس ،ووصفوا سلوكه، وتسييره، وتدبيره ،ونزواته، وتعامله، وعلاقاته وخلصوا الى أن جميع تلك الاوصاف سلبية ،وهي تقييمات ضمنية استخلصوها بعد اربع سنوات من التعامل معه للتأكيد أنه لا يستحق أن يكون رئيسا عليهم.

  • أولا – فالرئيس ينبغي أن يكون أمينا صادقا جامعا متواضعا .فالرئيس الامين ينبغي أن تكون ذمته المالية نقية وهو ما يتنافى مع تصريحات أغلب المتدخلين لنتابع –
    فاضل فاضيل النائب الخامس بالمكتب يقول بعظمة لسانه بالصوت والصورة الشوباني هدر 11 مليار من مالية الجهة في الإطعام والتنقلات و’’الصفقات المشبوهة’’.
    وقال فاضل أن الشوباني تقاضي 264 مليون من مالية الجهة كتعويضات منذ ترؤسه للمجلس قبل 4 سنوات، منها 15 ألف درهم كل شهر في السكن .
    وأضاف أن هناك ’’اختلاسات حقيقية ’’ تتعرض لها مالية الجهة، منها استغلال المال العام في سفريات عائلية لقطر وتركيا وطوكيو، وأكد أنه يتوفر على أسماء أشخاص استفادوا من تذاكرالسفر من مالية الجهة ومستعد للكشف عنها. استفاد من تذاكر الطائرة بمبلغ 100 مليون من مالية الجهة، من بينها تذاكر لرحلات إلى الخارج .
    وزاد المتحدث أن الشوباني يستغل موارد الجهة لمصالحه الشخصية والعائلية ولمصالح حزبه، ومنها دفع تذاكر الطائرة والفنادق من مالية الجهة لزيارة أبنائه الذي يدرسون بالخارج،وصرف 270 مليون لأحد أعضاء البيجدي بمجلس جماعة أرفود للتنقل في الرياضة..
    وكشف العمري النائب الاول للرئيس أن شوباني صرف حوالي 52 مليون لأحد أقارب عبد الله صغيري نائب الشوباني وأحد القيادات البارزة لحزب العدالة ، دون معرفة الخدمات التي قدمها للجهة، بالإضافة إلى صرف 13 مليون في ’’ الطواجن’’ لصالح مطعم بمحطة بنزين بالراشيدية،و الإستعانة بسندات طلب قيمتها 20 مليون لاقتناء Porte-clefs، دون أن يظهر أي أثر لهذه الصفقة على أرض الواقع.وكشف ايضا أن جمعية الارياف استفادت من 400مليون والشركة الوطنية للنقل واللوجيستيك استفادت من 400مليون (فينييت)
    وفي تدخل اخر للنائب السادس للشوباني، عمر الزعيم أكد أن نفقات الإطعام والإيواء التي خصص لها مجلس جهة درعة تافيلالت 5 مليون درهم (500 مليون) مبالغ فيها وهو ما أكده تقرير للمفتيشة العامة لوزارة الداخلية.
    ومن بينها فندقا استفاد لوحده من 255 مليون من مالية الجهة، وفندقا أخر استفاد من 130 مليون، وفندق من مكناس استفاد من حوالي 21 مليون، وأخر في آسفي دون معرفة من يستفيد من الخدمات التي تقدمها هذه الفنادق.
  • ثانيا -التحايل والنصب والتزوير .
    كشف عدي شجيري بأسف عميق أن خروقات خطيرة شابت صفقة اقتناء مجلس الجهة ل 150 سيارة للنقل المدرسي، وقال الشجري أن المجلس صوت بالإجماع على اقتناء سيارات النقل المدرسي، لكن الخلل يكمن في مساطر اقتناء شوباني لهذه السيارات.
    وزاد المتحدث أن الرئيس تحايل على أعضاء المجلس والإدارة بعد رفض مطلبه، لأن النقل المدرسي ليس من اختصاصات الجهة، ليقوم بإصدر شهادة إدارية تعتبر سيارات النقل المدرسي سيارات مصلحة.وأضاف المتحدث أن الرئيس هو من اختار
    الممون ولم يقم بإعلان الصفقة وبطلبات العروض رغم أن قيمتها بلغت 6 مليار سنتيم، كما انتقد طريقة توزيع هذه السيارات باعتبارها ملكا للجهة لأنها لم توزع بمقرر للمجلس.
    .
    وفي السياق ذاته وجهت فتيحة جبوررئيسة الفريق الاستقلالي بالجهة سهامها للرئيس واتهمته بالتحايل على القابض باستخدام نظام التسخير يرغم الخازن باداء مبلغ الشيك و اتهمت ذات المتحدثة الشوباني بتبذير أموال الجهة في ’’الزرود’’ والإطعام، وتزوير المحاضر.وفي ذات السياق اتهمت غيثة ايت بن المدني الرئيس بتزوير برقية مرفوعة الى جلالة الملك واصفة ذلك بانه قمة الاستخفاف والاستهتار بالمسؤولية.
    ووجه لحو المربوح، رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس جهة درعة تفيلالت، بدوره اتهامات لرئيس الجهة الحبيب الشوباني، بكونه يقوم بـ”توظيف مشاريع ملكية لصالحه”، من خلال توظيف مشارع برنامج محاربة الفوارق المجالية لصالحه.

ثالثا – التسيير السياساوي
في هذا الشأن كشف عبد السلام ماجد العضو بمجلس جهة درعة تافيلالت، طريقة تدبير الحبيب الشوباني لمفات الجمعيات الثقافية والتنموية والرياضية بالجهة من حيث معايير الإستفادة التي تخالف بحسبه المعايير المتفق عليها من طرف أعضاء المجلس.
وقال ماجد أن الحبيب الشوباني لا يحترم المعايير الموضوعة من طرف لجنة التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية بهذا الخصوص ، بل اتجه بسياسته إلى اهمالها و إقحام أشخاص آخرين خارج المجلس لترأس لجنة موسعة قام بإحداثها وذلك بعد أن تم رفض الطريقة التي يدبر بها الملف من طرف لجنة المجلس.
وأضاف ماجد ، أن الشوباني اصبح يقتصر فقط على توزيع الدعم على الجمعيات الموالية للونه الحزبي ومقربيه بالجهة، وفرض شروط تعجيزية على جمعيات اخرى لا تنتمي او قد تنتمي لحزب المصباح.

  • رابعا التسيير العشوائي الانفرادي.
    أكد سعيد شبعتو أن الرئيس ينبغي أن يكون رئيسا للجميع، ولا ينفرد بالتسييرواتخاد القرارات، ويلزمه اشراك الجميع في كل شؤون المجلس.
    وقالت حياة بناني عضوة مجس جهة درعة تافيلالت أن الحالة المزرية والمشاكل والعشوائية التي ضل المجلس يتخبط فيها سببها تعنت الحبيب الشوباني رئيس المجلس.
    وأشارت بناني في مداخلتها في لقاء المعارضة بالرشيدية، ان الرئيس لا يحترم اختصاصات اللجن بالمجلس، و النصوص التنظيمية لعمله، ففي الوقت الذي يستوجب عليه الاهتمام بمشاكل وهموم ساكنة درعة تافيلالت، أصبح يهدر الزمن التنموي للجهة وخلق صراعات بين أعضاء مجلسه والدخول في متاهات المحاكم ضدهم وضد عدد من الشركاء كالخازن الاقليمي ،ومدير مصالحه .
    كما انتقد لحو المربوح غياب مخطط إعداد التراب، برنامج التنمية، منتقدا رئيس المجلس ومكتبه نتيجة لتقصيرهم في العمل، وتركيز اهتمامهم على تنفيذ برنامج سياسوي باستعمال كل الطرق والآليات والشراكات مع بعض الجمعيات، من أجل كسب الأصوات الانتخابية، أما برامج التنمية فهي غائبة كليا.
     وخلاصة لما سبق ذكره فالرئيس الحبيب الشوباني متهم في ذمته المالية ،ومتابع بالتزوير والنصب والاختيال الى أن يثبت العكس ،وهي التهم التي تحقق فيها الضابطة القضائية بعد تقديم شكاية في الموضوع من طرف المعارضة.
    وفضلاعن ذلك فالرئيس متهم بالتعالي والغرور ،وبكونه اقصائي وغير ديمقراطي ،وليس له بوصلة لقيادة سفينة الجهة الفتية لتحقيق التنمية الموعودة ،ولاجل هذا، فتصحيح المسار- حسب راي مجموعة تصحيح المسار يقتضي أن يرحل الرئيس، وقبل هذا وذاك فلا مناص من تقديم الحساب.
error: Content is protected !!