ساكنة عياض وبوسلام التابعة للنفوذ الترابي لعمالة ميسور تلجأ الى عمالة ميدلت طلبا للحماية والدعم

2019-11-19T18:37:37+01:00
2019-11-19T18:37:38+01:00
غير محدد
19 نوفمبر 2019
ساكنة عياض وبوسلام التابعة للنفوذ الترابي لعمالة ميسور تلجأ الى عمالة ميدلت طلبا للحماية والدعم
رابط مختصر

ميدلت بريس _متابعة

FB IMG 1574184653356  - mideltpresse.net

ساكنة عياض وبوسلام التابعة للنفوذ الترابي لعمالة ميسور تلجأ الى عمالة ميدلت طلبا للحماية والدعم على اثر مخلفات الزلزال الذي ضرب المنطقة وخلف اضرارا كبيرة في البنايات .السكان يعيشون في العراء وفي رعب وخوف وعمالة ميسور في دار غفلون.
ونقل مصدر من عين المكان ان نساء تضررن بسبب الزلزال مسجلا حالة اجهاض بسب الخوف وما زالت المرأة المعنية تنزف ووصف حالتها بالخطيرة.
عمالة ميسور لم تتحرك بعد وتركت الساكنة مع رجل سلطة برتبة قائد ورجال الدرك بالقصابي وبعض افراد القوة المساعدة حسب تصريح احد المحتجين .غياب الدعم الحقيقي وغياب المنتخبين والمسؤول الاقليمي دفع بالساكنة الى اللجوء إلى عمالة ميدلت .وللتذكير فهناك مايزيد على مائة منزل تضررت بفعل الزلزال والساكنة تستغيث.ومن هذا المنبر ندعو جميع المتدخلين الى الاسراع الى عين المكان لدعم ومساندة الساكنة.

error: Content is protected !!