صيد ثمين يسقط في يد درك ميدلت؛ و يتمكن من حجز مخدرات وأسلحة نارية ومبالغ مالية مهمة.

2020-10-01T22:44:03+01:00
2020-10-01T22:44:08+01:00
أخبارأخبار وانشطة محلية
1 أكتوبر 2020
صيد ثمين يسقط في يد درك ميدلت؛ و يتمكن من حجز مخدرات وأسلحة نارية ومبالغ مالية مهمة.
رابط مختصر

-ميدلت بريس.نت – م – ب

تمكنت مصالح المركز القضائي للدرك الملكي بسرية ميدلت من فك طلاسيم قضية مثيرة بدأت فصولها الاولى عندما لم يمتثل سائق سيارة خفيفة لامر الوقوف لعناصر السد القضائي على مستوى أيت أوفلا، بجماعة إيتزر،.

و بعد تنقيط صفائح السيارة التي كان يقودها الهارب تبين أنها مزورة؛ وتعود لشاحنة ذات “قاطرة”.

وبعد مراجعة تسجيلات عبر الكاميرات الصدرية المحمولة الموجودة لدى عناصر السد القضائي تم فرز صورة واضحة للمشتبه فيه، الذي تم التعرف عليه؛ وعلى مرافقه .وبعد التحريات التي باشرتها عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بمؤازرة الدرك الملكي بأوطاط الحاج،تبين انه ينحدر من عين دريج دائرة الوحدة بعمالة وزان.
وبعد ذلك انتقلت العناصر الأمنية التابعة لسرية الدرك الملكي بميدلت الى وزان وتم التنسيق مع درك وزان ليتم توقيف سائق السيارة الفار المسمى “ج. ق”، وبعد البحث تبين أنه مبحوث عنه بموجب 20 مذكرة بحث وطنية.

وبعد البحث الأولي معه بوازان دل على بيت مرافقه وهو مروّج مخدرات تمكن من الفرار، ولكن العناصر الأمنية عثرت في منزله بعد تفتيشه على أسلحة نارية ومخدرات ولوحات ترقيم مزورة ومبالغ مالية مهمة.

وعلى إثر ذلك، جرى تقديم السائق الموقوف أمام أنظار النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بمدينة ميدلت، من أجل المنسوب إليه، والتي أحالته بدورها على الوكيل العام للملك لدى محكمة الجنايات بتطوان، لضم الملفات.

والمثير في الموضوع ايضا انه، تمت إحالة عنصر دركي يشتبه ان له علاقة بتاجر المخدرات الذي تمكن من الفرار على الوكيل العام للملك لدى المحكمة العسكرية بالرباط، بعدما تبين من خلال الخبرة التقنية المنجزة على الهواتف أن له علاقة مباشرة مع الشخص الفار وقد يكون سهل هروبه او تواطأ معه.

error: Content is protected !!