ميدلت :أي مواكبة لقطاع النقل الحضري لنمو المدينة المتزايد والمترامي ؟

2019-11-11T15:40:39+01:00
2019-11-11T15:40:41+01:00
غير محدد
11 نوفمبر 2019
ميدلت :أي مواكبة لقطاع النقل الحضري لنمو المدينة المتزايد والمترامي ؟
رابط مختصر

ميدلت بريس – ادريس ايت حدو

يعتبر قطاع النقل أحد أهم قطاعات التنمية الشاملة في أي من الدول المتقدمة ، و يعتبر تخطيط النقل داخل المدن ( أو مايسمى اصطلاحا بالنقل الحضري ) قضية متعددة الجوانب وينظر إليه على اعتباره جزء لا يتجزأ من عملية التخطيط الحضري ككل لارتباطه الوثيق بالتكوين العمراني واستعمالات الأراضي التي تعتبر أحد أهم العوامل المولدة للرحلات .

ويعد الارتقاء بمستوى قطاع النقل والمواصلات في وقتنا الحاضر أحد المعايير أو المؤشرات الدالة على مستوى التنمية العمرانية والتطور الحضري حيث يتم قياس تقدم الدول بتقدم وسائل ونظم النقل فيها وذلك بموجب العلاقة التكاملية فيما بينه وبين جميع القطاعات التنموية الأخرى ، خاصة إذا ما ارتبط بوجود أنظمة النقل المتطورة القائمة على تطبيقات تكنولوجية وأنظمة ذكية وحديثة.

239feb5f 4125 4ad7 b3c2 586e33c2468d  - mideltpresse.net

وهذا القطاع يعرف تقهقرا كبيرا بمدينة ميدلت، فبالرغم من تواجد سيارات الأجرة الصغيرة، التي ليس من السهل الاستفادة من خدماتها، رغم كثرتها لكون الطلب يفوق العرض، يقابله:

1) نمو ديموغرافي كبير بعد إحداث العمالة سنة 2010 حيث ازداد عدد الموظفين العاملين بمختلف المصالح الخارجية للوزارات، زيادة على تواجد ثكنتين عسكرتين تضمان عدد كبير من الجنود، و كذا عامل الهجرة القروية بعد أن استنزاف الفرشة المائية في العديد من المناطق التي شملها سخط المغرب الأخضر الداعم للوبيات العقار الفلاحي.

2) انعدام وسائل نقل أخرى لسد الخصاص بالمجال الحضري كسيارات الأجرة الكبيرة و حافلات النقل العمومي التابعة للجماعات الترابية أو الخواص.

3) التوسع العمراني و تنقيل بعض المقرات الإدارية المهمة و الأكثر استعمالا من طرف المرتفقين، إلى هوامش المدينة كمقر العمالة، المجلس الإقليمي، المستشفى الإقليمي ، المقاطعة الثانية…

4) تغير عادات الميدلتيين في التنقل حيث أصبح الكل لا يقوى على التنقل راجلا ولو لمسافات قصيرة ، وهذا له عواقب وخيمة على صحتهم بحيث نلاحظ زيادة في الوزن لذى العديد منهم سيما لذى الشباب والنساء مما يتسبب في انتشار الأمراض المزمنة كمرض السكري , ارتفاع ضغط الدم، القصور الكلوي, الخ.

ومن هذا المنبر نناشد السلطة الإقليمية و الجماعة الترابية لميدلت التدخل العاجل من أجل إيجاد حل لمشكلة النقل داخل المجال الحضري والذي يستنزف جيوب المواطنين المنهكة أصلا بسبب استفحال ظاهرة الغلاء و انعدام فرص الشغل وذلك بالتداول في الوسائل التي من شأنها أن تضمن حق المواطن في التنقل بكرامة و بتكلفة معقولة كاللجوء إلى خدمات سيارات الأجرة الكبيرة، النقل الحضري الجماعي أو التابع للخواص.

error: Content is protected !!