النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بمدينة ميدلت تحمل المجلس البلدي مسؤولية فوضى

2020-02-24T21:25:25+01:00
2020-02-24T21:25:26+01:00
غير محدد
24 فبراير 2020
النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بمدينة ميدلت تحمل المجلس البلدي مسؤولية فوضى
رابط مختصر

ميدلت بريس.نت -متابعة


احتلال الملك العام بشارع مولاي ادريس؛ وتحمله عواقب التاخر في فتح الأسواق النموذجية.
في إطار التفاعل مع مقال تم نشره مؤخرا بجريدتكم ميدلت بريس.نت حول احتلال الباعة المتجولين ؛وكذا التجار للملك العمومي بشارع مولاي ادريس بميدلت ، والذي تساءل فيه صاحبه عن دور النقابة الوطنية للتجار والمهنيين في هذا الموضوع رد عبدالله علاوي عضو المكتب التنفيذي للنقابة بالقول أن النقابة كانت مساهمة على الدوام عبر مجموعة من الأشكال النضالية ومنها الإجتماعات المارطونية مع السلطة المحلية بغية إرجاع الشارع المذكور إلى حالته التي عليها الآن . وقامت النقابة بدورها فحثت التجار والباعة المتجولين على الحفاظ على الشارع العام؛ واحترام ممرات الراجلين وعدم إحتلال الملك العمومي.

FB IMG 1582578999492  - mideltpresse.net


اما فيما يتعلق بالتجار الذين يملكون محلات تجارية بالشارع السابق الذكر فكم مرة اجتمعت معهم النقابة للاحترام هذه المقتضيات إلا أن المشكل يكمن في الباعة المتجولين، وهنا تطالب النقابة من المجلس البلدي لمدينة ميدلت بالتعجل بفتح الأسواق النموذجية التي أحدثت لغرض احتواء هؤلاء؛ بهدف اخلاء الشارع العام المذكور والحد من مظاهر الفوضى والازدحام واحتلال الملك العام .
وأنه منذ سنتين وهذه الأسواق النموذجية مغلقة فإلى متى ستفرج الجهات المعنية عن هذا الشارع،؟؟؟ خصوصا وإن الباعة الجائلين يعانون إشكالات حقيقية .فكم من مرة تتم مصادرة سلعتهم؛ وفيهم أناس ذوو مستوى ثقافي وعلمي عالي. ولاجله تختم النقابة أنه أن الأوان لكي يتم ترحيل هؤولاء الى تلك الأسواق حماية لهم ولممتلكاتهم واحتراما اخيرا للاماكن العمومية وعدم احتلالها.

FB IMG 1582579012811  - mideltpresse.net


وللتذكير فهذه الأسواق التي بنيت بالمال العام تتعرض للاندثار بسبب الاهمال؛وعليه فالمسؤولية تقتضي الاسراع الى وضع مفاتيحها بيد المستحقين.

error: Content is protected !!