ميدلت …حملةلتحرير الملك العمومي بميدلت… فهل ستنخرط الشرطة الادارية بالمجلس البلدي فيها؟؟؟

2022-01-03T02:59:56+01:00
2022-01-03T03:30:47+01:00
مجتمع
3 يناير 2022
ميدلت …حملةلتحرير الملك العمومي بميدلت… فهل ستنخرط الشرطة الادارية بالمجلس البلدي فيها؟؟؟
رابط مختصر

ميدلت بريس .نت – مجتمع

محمد بوبيزة

قادت السلطات المحلية والامنية بمدينة ميدلت  قبل ليلة رأس السنة الميلادية حملة واسعة لاخلاء شارع مولاي ادريس بحي سوق الجمعة  من الفراشة والباعة الجائلين، وشارك في الحملة باشا المدينة ،والقائد الاقليمي للقواة المساعدة ،ورجال السلطة وأعوانهم ، وأفراد القوة المساعدة بالملحقتين الاداريتين وعناصر التدخل السريع.  

ولقد استهدفت الحملة التي لقيت استحسانا من طرف التجار والمتسوقين  إعادة النظام إلى هذا الشارع النابض بالحركية التجارية ،والذي عرف احتلالا عشوائيا من طرف اصحاب العربات المجرورة والقارة المحملة بالخضر والفواكه والسلع بكل انواعها.

وأسفرت العملية عن حجز مجموعة من الكراسي ، والعربات وعدد من المظلات التي تعوق حركة السير والجولان وتؤدي الى الازدحام والاحتكاك حتى بات التجول بشارع مولاي ادريس بمثابة – مغامرة- .

وتأتي هذه الحملة بعد الاجتماع الذي احتضنته عمالة اقليم ميدلت  والذي أسفر عن  وضع مخطط ترابي مدروس لتحرير الملك العمومي بالمدينة والاعتناء بنظافتها ،وتأطير ظاهرة الباعة الجائلين وذلك بالاسراع بفتح الاسواق النموذجية المغلقة، وخلق فضاءات منظمة ببعض الاحياء لايواء الباعة الجائلين.

النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بمدينة ميدلت تحمل المجلس البلدي مسؤولية  فوضى - mideltpresse.net

ولقد دشن  المجلس البلدي لميدلت تنظيم حركة السير والجولان بتنفيذ مقررات المجلس المصادق عليها من طرف السلطات المختصة حيث سهرت مصالحه على وضع علامات تشوير جديدة ،وصباغة الارصفة وممرات الراجلين وهو ما استحسنه المواطنون  وصفق له المتتبعون،ونأمل أن يواصل مسلسل نجاحاته  بعد أن أرسى جميع هياكله وينخرط  بدون أدنى تردد في القيام بمهام الشرطة الادارية ،علما أن الاضطلاع بمهام الشرطة الادارية التي هي من اختصاص رئيس المجلس لا يحتاج الى ميزانيات ،ويفضي دائما الى كسب سياسي مضمون ويدخل في اطار القيام بالواجب.

فرئيس المجلس البلدي السابق فشل فشلا ذريعا (ربما لفقدانه للاغلبية) في تفعيل مهام الشرطة الادارية ،وورث المجلس الحالي وضعا كارثيا وفوضاويا  يحتاج الى ارادة ،ومخطط ،وانخراط  عملي لاعادة ترتيب وتنظيم المدينة التي تعمها الفوضى..

ولقد أبانت السلطات المحلية عن انخراطها التام للقيام بدورها المحوري لتحرير الملك العمومي وتنظيف المدينة ،وعلى المجلس البلدي الحالي أن يسارع الى وضع يده في يدها للقيام بواجبه المؤطر بالقوانين ذات الصلة،  ويحرص بتنسيق مع السلطات الوصية على فرض القانون على الجميع بدون مواربة ولا انتقاء لتحرير الملك العمومي  ، وتحسين جاذبية المدينة، و تأطير الباعة الجائلين وايوائهم .

فغض الطرف  وغياب دور الشرطة الادارية في المجلس السابق شجع الكثيرين على احتلال الارصفة والممرات الخاصة بالراجلين خاصة بوسط المدينة وحي ألمو، وايت منصور… ومنهم من أمنها لنفسه ( بلا خبار المخزن )ووضع فيها اطارات السيارات ،أو علامات متنوعة لمنع وقوف سيارات الغير، بل منهم من بنى فوق الملك العام بالالمينيوم ويستغل الحيز المسروق لتوسيع محله التجاري. وهناك بالشارع الرئيسي من يستغل الرصيف الخاص بالمارين لافراغ الشاحنات المحملة بالسلع دون أن يترك حيزا للعابرين للمرور، وخاصة للتلاميذ الذين يضطرون للنزول الى وسط الطريق وهوما يهدد حياتهم للخطر

error: Content is protected !!