حرب البيانات تندلع بين المنسق الجهوي للاحرار بجهة درعة تافيلالت وخصومه .

2022-06-13T13:54:50+01:00
2022-06-13T13:54:55+01:00
سياسة
13 يونيو 2022
حرب البيانات تندلع بين المنسق الجهوي للاحرار بجهة درعة تافيلالت وخصومه .
رابط مختصر

ميدلت بريس .نت – متابعة.

في سياق  حرية الرأي والرأي الاخر ،وفي اطار حق الرد المكفول بقوانين الصحافة والنشرعلى بيان نشرناه سالفا بصفحتنا بالفايسبوك بين فيه المنسق الجهوي للاحرار الاستاذ سعيد شبعتو للرأي العام  أنه تم تأويل  تصريحات صوتية أدلى بها ،و اعتبر ما قيل حولها(مغالطات) و ادعاءات وأكاديب غير صحيحة توصلنا عبر البريد برد يقول أن بيان المنسق الجهوي للاحرار  محاولة  لدر الرماد في العيون ،و الهروب إلى الأمام، بعد أن ضاقت به كل السبل بعد سلسلة من البيانات المنددة والمستنكرة لتسجيلاته الصوتية التي قام بنشرها مؤخرا بمواقع التواصل الاجتماعي سواء في أوساط الفاعلين السياسيين والمنتخبين وكذا الأعيان وفعاليات المجتمع المدني بكل أصنافه وتلاوينه.

أما بخصوص ما يدعيه من كون البلاغات المنشورة على مواقع التواصل الاجتماعي و المنددة بتصريحاته تضمنت معطيات مجانبة للصواب من شأنها أن تساهم في تغليط الرأي العام بميدلت فيقول الرد (أن هذه الخرجات ليست مجرد بلاغات بقدر ما هي مواقف تاريخية سيسجلها التاريخ بمداد من الفخر و الاعتزاز لساكنة إقليم ميدلت التواقة للحرية والتي عبرت عن رفضها للطغيان و التحكم، في الوقت الذي أشادت كلها بدور وزارة الداخلية ممثلة في مؤسسة العامل و مجهوداتها في سبيل تنمية الإقليم.)

و اتهم الرد  صاحب البيان بأنه هو من اتخذ من سياسة تغليط الرأي العام مطية لتحقيق أهدافه الانتخابية والسياسية على حساب مصالح السكان بهذا الإقليم.

 وعرج الرد على تفصيل كل القضايا التي أثارها المنسق الجهوي للاحرارفي تسجيلاته الصوتية والرد عليها بما يلي-

اولا – تصريحاتك حول ما ادعيته من خروقات شابت الجمع العام لتعاونية الحليب بالريش، فندتها إدارة التعاونية بالحجة و الدليل من خلال البيان الذي أصدرته في هذا الشأن ، ليتبين أن هدفك من هذه المناورة هو وضع اليد على هذه التعاونية لأهداف انتخابية و سياسية من خلال دعم المدعو أ.ع المنتمي لحزبك للانخراط في التعاونية في أفق رئاستها كما خططت لذلك و لو بتحالفك مع أشخاص فاسدين و الذين لايريدون الخير للتعاونية و الكل يعرفهم، منهم الرئيس السابق للتعاونية و الموظف الذي تدافع عنه و إلا فما الداعي من تواجدكم يوم الجمع العام رفقة ابنك البار السي البرلماني وعضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للاحرار؟.

ثانيا – فيما يتعلق بمشكل الماء الصالح للشرب بدوار تمايوست بجماعة أيت بن يعقوب، فالكل يعلم أنك من افتعلت هذا المشكل بعرقلة جميع الحلول المقترحة لكون العضوين المنتخبين بهذا الدوار ليسا من حزبك و من معارضي الرئيس المنتمي لحزبك. بالإضافة إلى ذلك فلماذا إقحام المجلس الإقليمي بسوء نية في هذا المشكل علما أن رئيس هذا المجلس و أعضاء من مكتبه انتقلوا إلى الجماعة المذكورة و عقدوا لقاء مع رئيس و مستشاري هذه الجماعة بغرض إيجاد حل لتأمين هذا الدوار من الماء الصالح للشرب و لم يقوموا بحفر أي بئر لحدود الساعة.

ثالثا –  نساءل المعني بالأمر من خول له صفة تقييم أداء بعض موظفي عمالة إقليم ميدلت حول ما يدعيه من تجاوزات في تدبير بعض الملفات الترابية؟ هل رئيس الحزب وأعضاء المكتب الساسي على علم بهذه الهرطقات ؟ ثم إذا كان الأمر كذلك، فلماذا الاقتصار على إقليم ميدلت بالذات دون باقي الأقاليم الأخرى التابعة للجهة زگورة، تنغير، الرشيدية وورزازات ؟.ياك أنت منسق جهوي؟ !

رابعا – نقول للمعني بالأمر، أنه من باب المسؤولية الأخلاقية و الوطنية أنه عندما يتم الإستشهاد ببعض المقاطع من الخطب الملكية السامية، يجب العمل بتوجيهات صاحب الجلآلة الملك محمد السادس نصره الله و أيده و الحرص على تنفيذها و ليس كما قام المعني بالأمر أياما معدودة بعد الخطاب الملكي السامي ليوم 20 غشت 2019، بتحريض السكان على التعرض على تهيئة الطريق الوطنية رقم 13 على مستوى ممر حجيرت بجماعة إيتزر و التي كان سيعطي انطلاقة أشغالها وزير التجهيز بتاريخ01/11/2019 لولا تعرض سكان قبيلة أيت حمامة الذين دفعتهم لذلك و رجعت للوراء..ولم تستطع إقناعهم بالعدول عن الاحتجاج في طريق عودتك إلى الرباط؟

خامسا –  نقول لك كذلك هل نسيت أم تناسيت أنك أنت السبب في عرقلة تنقيل السوق الأسبوعي لإيتزرالذي كان مقررا افتتاحه رسميا بتاريخ 28/12/2019 و ذلك لاعتبارات سياسية و حزبية صرفة يعلمها الجميع تتمثل في كون السوق الأسبوعي الجديد يتواجد بمقربة من تجزئة غريمك السياسي الرئيس السابق لجماعة إيتزر، و لولا تدخل السلطات المحلية تحت إشراف السلطة الإقليمية لبقي هذا السوق على حاله دون استغلال، علما أن هذا السوق أصبح يضرب به المثل في الأطلس المتوسط بسبب الرواج التجا ري الذي يعرفه.

سادسا- وعن المغالطات حول الحرص اليومي على تتبع قضايا المواطنين والترافع المستمر حول انشغالاتهم الأساسية ، لا يسع متتبعي الشأن العام المحلي لإقليم ميدلت ، سوى استهجان هذه الخرجة غير الموفقة التي هي دائما في تصاعد لمجانبتها الصواب ، كون صاحبنا في غياب مستمر عن كل الأنشطة التنموية، والثقافية والإجتماعية ، والرياضية والسياسية بهذا الإقليم. اللهم إذا كان المقصود بالحضور والتواجد الميداني : حضور الولائم ، تقديم العزاءات ، حبك المؤامرات والدسائس، إثارة الفتن والمشاكل، وتحريض وتأليب الساكنة ضد المجهودات الجبارة التي تقوم بها الإدارة و السلطات المحلية، التي تعتبر الملجأ الأول والأخير للساكنة التي نعت من خلال سيل البيانات والبلاغات المعبرة عن شعورها لمدى الخيبة والإنتكاسة التي جنتها نتيجة ثقتها العمياء، التي مكنت هذا السياسي من تبوأ نتائج الإنتخابات الأخيرة و إيصاله إلى مجلس جهة درعة -تافيلات والتي استغلها في الإتجاه الخطأ لقضاء مآربه الشخصية على حساب المصلحة العامة.

وفي هذا الصدد نقول للمعني بالأمرالذي يتبجح بالحضور و التواجد الميداني .أين كان عندما ضرب الزلزال قرية إنمل بجماعة النزالة بتاريخ 17 نونبر 2019؟ في الوقت الذي حل عامل الإقليم في الحين بالدوار المذكور رفقة رؤساء المصالح المعنية ، لمعاينة أثار هذا الزلزال ،و اتخاذ الاجراءات اللازمة و طمأنة الساكنة ، في الوقت الذي لم يكلف المعني بالأمر نفسه حتى عناء التنقل لمواساة الساكنة. وختم الرد بالقول أن هذا الرد على البيان ( توضيح شامل  لمجموعة  من التناقضات في المواقف التي أصبح يتخبط فيها صاحب البيان أي (المنسق الجهوي للاحرار بجهة درعة تافيلالت)  و هو تعبير كذلك عن سياسة الهروب إلى الأمام التي ينهجها المعني بالامر استعدادا للمؤتمر الجهوي المقبل لحزب التجمع الوطني للاحرار بجهة درعة تافلالت المزمع انعقاده أوائل شهر يوليوز المقبل).

error: Content is protected !!